الرياح السوداء

رواية من باراجواي، حصلت على جائزة باراجواي، تحكي عن نظام عسكري شمولي يسيطر على بارجواي يقمع المعارضة ولا يتقبل الرأي الآخر، وهو النظام الذي يجسده الرئيس ألفريدو إسترونسر والذي حكم البلاد بقبضة حديدية منذ ١٩٥٤ وحتى ١٩٨٩ حتى انقلب صديقه عليه واستطاع نفيه خارج البلاد، يتبدى من خلال الحكي كيف كانت يتم قمع المعرضة وتعذيب المعتقلين فضلا عن عرض الأحوال الاقتصادية والتوجهات السياسية وأوضاع العمال في بارجواي في الفترة بعد نفي الديكتاتور، هي مجموعة من القصص الفصلية التي تبدو منفصلة، ولكن يربطها تيمة واحدة... حكم الفرد... مناهضة المعارضين... إقصاء الآخر.

التعليقات

    لا توجد نتائج.

اترك تعليقا